أخبار مصرالشارع السياسيعاجل

غضب في «النواب» بسبب «قانون التصالح».. والسجيني: «المجتمعات العمرانية نايمة»

غضب في «النواب» بسبب «قانون التصالح».. والسجيني: «المجتمعات العمرانية نايمة»

كتب؛ اسلام عفيفى

سادت حالة من الغضب، خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، اليوم، برئاسة النائب أحمد السجيني، رئيس اللجنة، لمناقشة قياس الأثر التطبيقي لقانون التصالح في مخالفات البناء، بسبب تغيب المهندس محمد عمارة، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية، عن حضور اجتماع اللجنة.

وقال السجيني: «المجتمعات العمرانية نايمة وهناك شكاوى أتت إلى لجنة الإدارة المحلية بوجود بطء في إجراءات التصالح».

وأشار إلى أن لجنة الإدارة المحلية قررت عقد جلسات دورية بهدف التقويم والتصحيح لتطبيقات قانون التصالح، ودعا السجيني الحكومة لضرورة التعاون مع لجان البرلمان في مسألة قياس الأثر التطبيقي للقانون .

وقال النائب عمرو درويش، أمين سر اللجنة، وعضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إنه يخشى من وجود قيادات في وزارة الإسكان تسعى لإفشال الوزير.

وتابع عمرو درويش: «الوزير كان بشخصه قال هنحضر ومهتمين بالحضور، وكلنا جايين عشان الصالح العام، ومينفعش أي مسؤول يتغيب عن الاجتماع، دا غير مقبول».

وتحدث السجيني، مرة أخرى، قائلا: «ملفات كثيرة تناولتها اللجنة، وعمل هذه اللجنة على مدار 6 سنوات يماثل عمل لجان في أعرق وأقدم المجالس النيابية، واللجنة الأسبوع المقبل تعقد 10 اجتماعات في أسبوع إجازة والنواب المفروض يكونوا في المحافظات، ونبتغي الصالح العام، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، الذي تغيب اليوم، تغيب عن أكثر من 3 اجتماعات سابقة، وهذه ليست المرة الأولي، وما تحدث عنه زملائي في عدم التمثيل المناسب لهيئة المجتمعات العمرانية، انت مبتحضرش ومنعرفكش، والجلسة المقبلة لازم يجي بشخصه».

من جانبها، قالت المهندسة نفيسة هاشم، ممثل وزارة الإسكان، ورئيس لجنة الرد على الاستفسارات الخاصة بقانون التصالح في مخالفات البناء وإجراءات التصالح: «وجودنا في اللجنة شرف لينا، وكذلك في جميع لجان المجلس، وذلك يثقل ملفاتنا ويدفعنا للأمام، واعتذر على تأخري عن الاجتماع، كان عندي اجتماع افتتحته بخصوص الضبطية القضائية، وهذا سبب تأخري».

وعن تغيب نائب رئيس المجتمعات العمرانية، قالت: «لدي رسالة من مكتب الوزير، مكتب الوزير يعلن لحضرتك إرسال جواب بأن سبب تغيب المهندس عبدالمطلب أن عنده اشتباه كورنا».

وعقب السجيني، قائلا: «الجواب جاء بعد الجلسة، خالص تمنياتنا بالشفاء له ولأي إنسان يصاب بأي مرض، لكن أثبت أن هذا المسؤول لم يمتثل بحضور اجتماعات لجنة الإدارة المحلية ولا مرة واحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!