نيويورك تايمز: روابط ترامب التجارية بالخليج تثير التساؤلات حول ولائه

0 19

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية اليوم إن تاريخ الروابط التجارية بين الرئيس دونالد ترامب وملوك الخليج العربى يرجع إلى 20 عاماً على الأقل.

و باع ترامب فندق بلازا لأمير السعودي، كما جنى ملايين الدولارات من الإمارات العربية المتحدة لوضع إسمه على ملعب للجولف، بينما لم يدخل السوق المزدهرة فى قطر، رغم سنوات من المحاولة.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أنّه بعد اندلاع نزاع بين الحلفاء الأمريكيين الثلاثة بالخليج، ألقى ترامب بثقله وراء البلدين حيث له علاقات تجارية، مما أثار مخاوف حول تأثير المال فى وظيفته العامة.

وقال ترامب إنه يدعم السعودية والإمارات، معتبراً قطر ممولة للإرهاب على مستوى عال جداً، إلاّ أن موقفه من قطر التى يتواجد بها أكبر قاعدة جوية أمريكية فى المنطقة، اختلف بشدة عن موقف وزارة الدفاع ووزارة الخارجية، اللذيْن فضّلا الحياد، وحثّوا على الوحدة ضد العدو المشترك تنظيم داعش.

وأضافت “التايمز” أنّ ترامب هو أول رئيس يبقى على مصالحه التجارية الشخصية بعد دخوله البيت الأبيض، لذا يتوجّب على كبار المسؤولين الآخرين في السلطة التنفيذية سحب أصولهم، كما يرى النقاد أن قراره بالتمسك بإمبراطوريته التجارية العالمية يلقى شكوكاً حول دوافعه، وخصوصاً عندما تتفق تصرفاته العامة مع مصالحه التجارية.

ورفض متحدث بإسم البيت الابيض مواجهة أسئلة حول تضارب المصالح، واكتفى مايكل شورت للإشارة بأن الرئيس ترامب سحب نفسه من إدارة أعماله التجارية.

التعليقات

Loading...