أخبار مصرعاجل

سباق الزمن لعلاج فيروس كورونا.. علماء يعلنون خبرين أحدهما جيد والثاني سيئ

سباق الزمن لعلاج فيروس كورونا.. علماء يعلنون خبرين أحدهما جيد والثاني سيئ

أعلن علماء أستراليون، اليوم الخميس، خبرين أحدهما جيد والثاني سيئ، بشأن جهود التوصل إلى لقاح لفيروس كورونا.

الخبر الجيد أن وكالة العلوم الوطنية في أستراليا بدأت المرحلة الأولى من اختبار لقاحين محتملين ضد فيروسكورونا، أحدهما من إنتاج شركة أمريكية، بعد الحصول على موافقة منظمة الصحة العالمية.

الخبر السيئ حسب شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية إن أي لقاح لن يكون جاهزا إلا في نهاية العام 2021.

ونقلت وكالة رويترز عن مدير الصحة بمنظمة الكومنولث روب جرينفيل، قوله: “ما زلنا نعتقد أن تسليم اللقاح للناس حول العالم يستغرق 18 شهرا، رغم جهود العلماء للوصول إلى مرحلة التجارب السريرية.

وقالت شبكة سكاي نيوز، إن الولايات المتحدة أجرت بالفعل أول تجربة بشرية على لقاح محتمل لفيروس كورونا في مارس الماضي.

وأوضح روب جرينفيل أن تجريب اللقاح على البشر، استنادا للتجربة الأمريكية، سيبدأ على الأرجح أواخر أبريل أو أوائل مايو.

وتابع أن هناك أكثر من جهة تعمل على تطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا، ولا توجد منظمة واحدة يمكنها بالفعل إنتاج اللقاح لملايين البشر حول العالم.

وكان علماء وخبراء قالوا إن أقرب احتمال لتطوير لقاح واحد يستغرق ما بين 12 و18شهرا، وهي عملية “استثنائية”، حيث يستغرق إنتاج لقاح في العادة بين 5 و10 سنوات في المتوسط.

وتتنافس 35 شركة ومؤسسة أكاديمية في العالم على إنتاج لقاح للفيروس، حسب صحيفة “الجارديان” البريطانية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

Don`t copy text!