عاجلمقالات الرأى

العنجهية العثمانية

العنجهية العثمانية

بقلم – حسن حجاب

لا نعلم ما الذي يحدث في ليبيا في الايام القادمة ولكن الذي نعلمه جيدا يعلمه العالم بأكمله أن الأمن القومي المصري خط أحمر وأن القيادة السياسية بمصر لن تقبل و لن ترضَ أن يقترب أي شخص من حدودنا.
وفي هذه الايام نرى أن الشعب قد فوض فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي في اتخاذ اللازم للحفاظ على الامن القومي المصري و التصدي لأي اعتداء على الحدود المصرية, ومن هنا نذكركم أن مصر ستظل مقبرة الطغاة و نريد أن نوجه رسالة للطاغية التركي الذي يريد أن يعود حلم الدولة العثمانية والهيمنة والسيطرة على الدول العربية , فنجد أنه قد أدخل بلاده في نفق مظلم لا عودة فيه إلا بفشل و هزيمة كبرى تقضي عليه و على أتباعه فحين قرر إدخال بلاده في حرب مع سوريا لرغبته في إعادة إحياء الحلم العثماني و الآن ينوي بدخول الأراضي الليبية و هذا سوف يقضي عليه تماما و تكون نهايته و نهاية المرتزقة الذين يساعده في هذا الغزو.
و من هنا أعطى الرئيس السيسي أوامره للقوات المسلحة المصرية بإرسال قواتنا إلى السلوم حيث الحدود الليبية و كذلك تم خروج الأسطول البحري المصري لعمل تدريبات في البحر المتوسط حتى تصل الرسالة للعالم أجمع أن مصر و شعبها و جيشها و قواتها المسلحة و القيادة السياسية جاهزين لأي اعتداء أو احتكاك بارضينا .

حفظ الله مصر الله اكبر تحيا مصر

الوسوم

مقالات ذات صلة

Don`t copy text!