عاجلمقالات الرأى

حرب خافيه ضد تحالف الاحزاب المصرية ومحاولات مستميتة لهدمه

بقلم طارق درويش رئيس حزب الاحرار الاشتراكيين 

يعد تحالف الاحزاب المصرية واحدا من التحالفات الحزبية الكبري علي مستوي العالم لكونه يضم اكثر من 40 حزبا سياسيا مابين قديمة وحديثة .ولعب التحالف دورا هاما في دعم الدولة المصرية في كافة المواقف الوطنية لان قيادات التحالف وعلي راسهم المهندس تيسير مطر امين عام التحالف قد اخذو علي عاتقهم الوقوف خلف الدولة المصرية ونظامها الحاكم مهما بلغت التحديات ومهما كانت الصعوبات .

وشارك التحالف في الجهود التي بذلت لدعم التعديلات الدستورية و اتخاذ مواقف جادة في مواجهة الفكر الارهابي ومساندة الجيش والشرطة ومؤسسات الدولة لمواحهة الارهاب و اسقاط المؤامرات التي تحيط بالوطن داخليا وخارجيا .

في الفترة الاخيرة اشعر وربما هذا الشعور فرديا بأن هناك ايادي خافيه تحاول هدم التحالف وتريد ان تنال من قوته التي اكتسبها بقوة واصبح معادلة صعبة ومهمة لايستطيع ان ينكرها الا جاحد او ناقم علي تحمع سياسي كبير  يهدف الي الدفاع عن الدولة المصرية .

لا اعرف سر هذا الشعور الذي ينتابني ولا اعرف سر ما يحدث .لكن استطيع ان اؤكد ان التحالف باق وسيواصل مساندة الدولة بكل مؤسساتها وان محاولات هدمه ستتحطم علي صخرة التماسك والتلاحم و علاقات الود و الترابط التي تجمع رؤساء التحالف الذين اخذو علي عاتقهم تحمل المسئولية وتحدي الصعوبات والقفز علي اشواك المعوقات التي تحاول ايقاف مسيرة كبيرة من العطاء الهادف الي دعم انجازات البناء و التنمية .

واعتقد ان العمل السياسي الذي يقوم به التحالف سيكون له الاثر البالغ في تنفيذ ما يرمي اليه الرئيس السيسي بوجود احزاب سياسية تعبر عن اراء الشعب و تساهم في حل ما يواحهه المجتمع من سلبيات اعاقات منظومة البناء خلال السنوات الماضية نتيجة ما تعرض له الوطن من ازمات و تحديات كادت ان تأكل الاخضر واليابس لولا بسالة الجيش والشرطة في مواجهة الارهاب الاسود و القضاء علي افكار ومخططات الاخوان الارهابية .

واقول ان مصر هي بلد الامن والامن وانها عادت للريادة و حققت المعادلة الصعبة التي استطيع ان اصفها بالمعجزة بفضل جهود و تعليمات قائد مسيرة البناء والتحدي الرئيس السيسي.

وربما تحاول الايادي الخافية ان تبذل من الجهد لمنع التحالف من اداء دوره في خدمة الوطن لكن ستفشل تلك المحاولات امام المسئولية التي حملها رجال من صفوة اهل الفكر والعمل العام السياسي

 

 

مقالات ذات صلة

Don`t copy text!