تحقيقاتعاجل

فضحية بصحه القليوبية ” الوحده الصحيه بقرية ميت عاصم ببنها ” لم ينجح أحد ، ودفتر الحضور والانصراف بلا مسؤول .

فضحية بصحه القليوبية ” الوحده الصحيه بقرية ميت عاصم ببنها ” لم ينجح أحد ، ودفتر الحضور والانصراف بلا مسؤول .

كتب السيد يوسف

فى واقعة فساد إداري جديدة من ضمن الوقائع التى يكتشفها محافظ القليوبية اللواء عبدالحميد الهجان فى العديد من جوالاته المكوكية المفاجئة بمختلف قطاعات ومؤسسات الدولة داخل نطاق محافظة القليوبية .

قام الجهاز التنفيذي المحلي لمدينة بنها برئاسه المهندس حمدي سلامه بتوجيه تعليماته بالتفتيش الإداري على الوحدات الصحية القروية التابعة لمديرية الصحة بالقليوبية برئاسة الطبيب حمدى الطباخ مدير مديرية الصحة بالقليوبية، جاء ذلك بتعليمات مشددة من محافظ القليوبية بضرورة المتابعة والتفتيش على قطاع الصحه والمرافق العامة بكافة قطاعات الدولة بالمحافظة .

قام الدكتور أمان عصر نائب رئيس مجلس مدينة بنها بمرافقة احمد سالم مسؤل التفتيش والمتابعة بمجلس المدينة ، بالتفتيش الإداري على الوحدة الصحية القروية ظهر يوم الخميس 26 ديسمبر 2019 ، والكشف على عملية الحضور والانصراف للموظفين من طاقم الأطباء والممرضين والإداريين والعمال والرائدات الريفية ، وتبين بأنه لم ينجح احد .

وأوضح رئيس مدينة بنها بأن الوحدة الصحية بها 87 موظف مابين طبيب وصيدلاني وتمريض واداري وعامل و رائدات ريفية ، ونتج عن التفتيش الإداري بأن الوحدة الصحية خالية من الموظفين قبل ساعات الانصراف الرسمية ، مؤكدا على جاء ذلك نتيجة إهمال الرقابة والمتابعة بمديرية الصحة بالقليوبية .

وقال الدكتور امان عصر نائب رئيس مدينه بنها ، أسفر التفتيش الإداري على أن قوه موظفي المركز الصحي بقرية ميت عاصم مركز بنها إجمالي 87 موظف ، حضور تواجد منهم 11 ممرض وممرضة واداري ، وخط السير 8 موظف ، إذن خروج 6 موظف والإجازات الاعتيادية والمرضية 25 موظف ، وغياب 37 موظف تم التشطيب عليهم بدفتر الحضور والانصراف .

وقال حمدي سلامه رئيس مدينة بنها ، تبين عدم وجود الأطباء بالمركز ، بالإضافة إلى عدم وجود رئيس الوحدة الصحية ، مشيراً إلي عدم وجود الموظف المسؤول عن دفتر الحضور والانصراف وترك الدفتر عرضة للعبث به دون ادني مسؤلية قانونية .

وأكد رئيس المدينه ، سيتم تحرير مذكرة عرض على محافظ القليوبية و مدير عام مديرية الصحة بالقليوبية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!