الشارع السياسيعاجل

تحت رعاية حزب ” حماة الوطن ” أمانة غرب شبرا الخيمة ” العنف وتأثيره علي الأسرة والمجتمع “

تحت رعاية حزب ” حماة الوطن ” أمانة غرب شبرا الخيمة

” العنف وتأثيره علي الأسرة والمجتمع ” في ندوة تثقيفية توعوية بقاعة التطبقيين بشبرا الخيمة

نظم حزب ” حماة الوطن ” بأمانة غرب شبرا الخيمة برئاسة أحمد عبد الهادي بكير المتحدث الرسمي لشركة مترو الانفاق، والأمين العام للحزب بغرب شبرا، وبحضور مجدي سابق الامين العام للحزب بالقليوبية و د. هبة الشرقاوي أمينة المرأة بالمحافظة، ندوة تثقيفية توعوية تحت عنوان ” العنف وتأثيره علي الأسرة والمجتمع ” بحضور أعضاء الحزب بجميع لجان القليوبية ورجال العمل العام والخدمي بشبرا الخيمة .

وحاضر بالندوة د. ايمان عبدالله- دكتوراه علم النفس والعلاج الأسري، و الشيخ عمرو هيكل- امام وخطيب بالأزهر الشريف ، والمستشارة انتصار المغازي- المحامية بالنقض ، كما حضر من قيادات الحزب العميد حسين عبد العزيز- امين المجالس الشعبية والمحلية بمحافظة القليوبية و فاطمة محمود – أمنية المرأة بغرب شبرا الخيمة.

بدأت فعاليات الندوة بتلاوة آيات من القرآن الكريم بصوت فضيلة الشيخ عبدالله الشرقاوي القارئ بالإذاعة والتليفزيون، تليه وقوف دقيقة حداد علي ارواح شهداء مصر ،

ورحب ” بكير ” خلال كلمته بالحضور وشكرهم علي حضورهم ودعمهم وتقديرهم له ، متمنيا ان يكون عند حسن ظن الجميع ، كما رحب بالأمين العام وشكره على انعقاد هذه الندوة واختيار أمانة غرب شبرا الخيمة .

وخلال الندوة تقدم بكير بشكر خالص للفريق جلال الهريدى رئيس الحزب ومؤسس الصاعقة المصرية وذلك لاختياره عناصر قيادية محترمة بالحزب ، مؤكدا : نحن هنا اليوم في هده الندوة لكي نتحدث عن العنف وتأثيره علي الأسرة والمجتمع .

وأشار حضور المنصة ان مشكله العنف الأسرى تعتبر من أكثر المشكلات التي تؤثر سلبا على المجتمعات بالكامل فهي تؤثر على الأسرة والتي تعد نواة المجتمع كما أن تلك المشكلة تؤدى مباشره لأنتشار الفساد والكثير من المجتمعات السلبية التي نراها حاليا في مجتمعاتنا وتشمل الأساءه الأسرية والعنف الأسرى إن العنف الأسرى يشمل عنف الزوج تجاه زوجته ؛ وعنف الزوجة تجاه زوجها وعنف الوالدين تجاه أولادهما وبالعكس،كما انه يشمل العنف الجسدي والجنسي واللفظي بالتهديد ،والعنف الاجتماعي والفكري ، ويحدث العنف الأسرى نتيجة سوء الاختيار بين الزوجين و عدم وجود تجانس بينهما في مختلف جوانب الحياة من التربية وحتى التفكير والتعليم والمستوى الاجتماعي وأيضا يتسبب الفقر وسوء الحالة المادية والبطالة والظروف الصعبة في حدوث العنف الأسرى ومن أهم دوافع العنف الأسرى هي دوافع ذاتيه واقتصادية ومن الدوافع الاجتماعية ظهور العادات والتقاليد الخاطئة التي تنتشر في بعض المجتمعات مثل تسلط الزوج على الزوجة بالعنف والضرب علي أساس أن دلك يعتبر مقياس للرجولة في تلك المجتمعات المختلفة التي تنعدم فيها الثقة ، وهناك أنواع مختلفة من العنف قد يتعرض لها الأطفال داخل الاسره والتي تسيطر عليهم وتمتد معهم في معاملاتهم خارج الاسره مما يساعد علي انتشار الجريمة والعنف في المجتمعات وبدلك فلابد من حسن اختبار الزوج لزوجته والحرص علي توافر أسلوب الحوار والتشاور داخل الاسره وتجنب استخدام العنف نهائيا .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!